الأربعون النووية , الحديث الثاني مراتب الدين
 

Bookmark and Share 


الكشاف التحليلي "منهج المعلم"

لشرح أحاديث الأربعين النووية إعداد عبد العزيز الداخل



الدرس الثاني:




2- عن عُمرَ -رَضِي اللهُ عَنْهُ- قالَ: بَينَما نَحْنُ جُلُوسٌ عِنْدَ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ذاتَ يَوْمٍ إذْ طلَعَ عَلَيْنا رَجُلٌ شَديدُ بَيَاضِ الثِّيابِ، شَديدُ سَوادِ الشَّعْرِ، لا يُرَى عَلَيْهِ أَثَرُ السَّفَرِ، وَلا يَعْرِفُهُ مِنَّا أَحَدٌ، حتَّى جَلَسَ إلى النَّبيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَأَسْنَدَ رُكْبَتَيْهِ إِلى رُكْبَتَيْهِ، وَوَضَعَ كَفَّيْهِ على فَخِذَيْهِ؛ قالَ: يا محمَّدُ، أَخْبِرْنِي عَنِ الإسْلامِ.
فَقالَ رسولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ((الإِسْلاَمُ أَنْ تَشْهَدَ أَنْ لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللهُ وَأَنَّ مُحَمَّدًا رَسُولُ اللهِ، وَتُقِيمَ الصَّلاَةَ، وَتُؤْتِيَ الزَّكَاةَ، وَتَصُومَ رَمَضَانَ، وَتَحُجَّ الْبَيْتَ إِنِ اسْتَطَعْتَ إِليْهِ سَبِيلاً)).
قالَ: صَدَقْتَ.
قالَ: فَعَجِبْنا لَهُ، يَسْأَلُهُ وَيُصَدِّقُهُ.
قالَ: فَأَخْبِرْنِي عَنِ الإيمانِ.
قالَ: ((أَنْ تُؤْمِنَ بِاللهِ وَمَلاَئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ وَاليَوْمِ الآخِرِ، وَتُؤْمِنَ بِالْقَدَرِ خَيْرِهِ وَشَرِّهِِ)).
قالَ: صَدَقْتَ.
قالَ: فَأَخْبِرْني عَنِ الإحسانِ؟
قالَ: ((أَنْ تَعْبُدَ اللهَ كَأَنَّكَ تَرَاهُ، فَإِنْ لَمْ تَكُنْ تَرَاهُ فإِنَّهُ يَرَاكَ)).
قالَ: فَأَخْبِرْني عَنِ السَّاعةِ.
قالَ: ((مَا الْمَسْؤُولُ عَنْها بِأَعْلَمَ مِنَ السَّائِلِ)).
قالَ: فَأخْبِرْني عَنْ أَمَاراتِها.
قالَ: ((أَنْ تَلِدَ الأَمَةُ رَبَّتَهَا، وَأَنْ تَرَى الْحُفَاةَ الْعُرَاةَ الْعَالَةَ رِعَاءَ الشَّاءِ، يَتَطاوَلُونَ فِي الْبُنْيَانِ)).
قالَ: ثُمَّ انْطَلَقَ، فَلَبِثْتُ مَلِيًّا.
ثُمَّ قالَ لي: ((يا عُمَرُ، أَتَدْرِي مَنِ السَّائِلُ؟)).
قُلتُ: اللهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَمُ.
قالَ: ((فَإِنَّهُ جِبْرِيلُ أَتَاكُمْ يُعَلِّمُكُمْ دِينَكُمْ)) رواه مسلِمٌ.
عناصر الدرس:
حديث عُمرَ -رَضِي اللهُ عَنْهُ- قالَ: (بَينَما نَحْنُ جُلُوسٌ عِنْدَ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم إذ طلع علينا رجل...)

  منزلة الحديث

  موضوع الحديث

  تسمية حديث جبريل الطويل بـ(أم السنة)
    هذا الحديث يجمع أصول الدين

  طرق الحديث وبعض ألفاظه
    رواية ابن حبان للحديث
    رواية الشيخين للحديث من طريق أبي هريرة في صحيحيهما
    رواية الإمام أحمد للحديث في مسنده

  اختلاف روايات الحديث في تقديم الإسلام والإيمان والإحسان بعضها على بعض

  ترجمة راوي الحديث
بيان مراتب الدين

  قاعدة مهمة: الاسم العام قد يندرج فيه أنواع منها الاسم العام
شرح قوله: (بينما نحن جلوس عند رسول الله صلى الله عليه وسلم...)

  مجيء جبريل عليه السلام بالوحي نوع من أنواع الوحي الإلهي
شرح قوله: (إذ طلع علينا رجل شديد بياض الثياب شديد سواد الشعر)
شرح قوله: (لا يرى عليه أثر السفر)
شرح قوله: (ولا يعرفه منا أحد حتى جلس إلى النبي صلى الله عليه وسلم)
شرح قوله: (فأسند ركبتيه إلى ركبتيه)
شرح قوله: (ووضع كفيه على فخذيه؛ وقال يا محمد)

  أدب الطالب في جلوسه عند شيخه

  بيان مرجع الضمير في قوله: (فأسند ركبتيه إلى ركبتيه)

  على أي فخذ وضع جبريل عليه السلام كفيه؟
شرح قوله: (أخبرني عن الإسلام)

  تعريف الإسلام
    تفسير النبي صلى الله عليه وسلم للإسلام بالأعمال الظاهرة
      الأدلة على أن جميع الأعمال الظاهرة تدخل في مسمى الإسلام
      الأدلة على أن ترك المحرمات داخل في مسمى الإسلام
    تقسيم الأعمال إلى بدنية ومالية

  هل الإسلام يزيد وينقص؟

  بيان أن من كمّل الإتيان بأصول الإسلام صار مسلماً؛ ودليل ذلك
    الإقرار بالشهادتين يجعل المرء مسلماً حكماً

  عقيدة أهل السنة في عصاة الموحدين، وذكر الطوائف المخالفة لهم
    مذهب الخوارج
    مذهب المعتزلة
    مذهب المرجئة

  مسألة: هل يسمى الفاسق الملِّي مؤمناً ناقص الإيمان أو يقال هو مسلم وليس بمؤمن؟

  مسألة: هل يطلق على مرتكب الكبيرة أنه كافر كفراً أصغر أو منافق نفاقاً أصغر؟
شرح قوله: (قال: صدقت)

  سبب تعجب الصحابة من تصديق السائل للنبي صلى الله عليه وسلم
شرح قوله: (الإسلام أن تشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله)

  معنى الشهادة
شرح قوله: (وتقيم الصلاة)

  معنى (الصلاة) لغة وشرعاً

  معنى إقامة الصلاة

  حكم تارك الصلاة
شرح قوله: (وتؤتي الزكاة)

  معنى (الزكاة) لغة وشرعاً

  حكم مانع الزكاة
شرح قوله: (وتصوم رمضان)

  معنى (الصيام) لغة وشرعاً

  حكم تارك الصيام
شرح قوله: (وتحج البيت إن استطعت إليه سبيلا)

  معنى (الحج) لغة وشرعاً

  حكم تارك الحج
شرح قوله: (فأخبرني عن الإيمان)

  تعريف أهل السنة للإيمان
    معنى قولهم: الإيمان قول وعمل
    معنى قولهم: الإيمان قول وعمل ونية
    تفسير النبي صلى الله عليه وسلم للإيمان بالأمور الباطنة

  معنى أركان الإيمان
    ذكر أركان الإيمان في القرآن الكريم

  مذهب أهل السنة في الإيمان

  عقيدة أهل السنة أن الإيمان يزيد وينقص

  دخول العمل في مسمى الإيمان
    الأدلة على دخول الأعمال في الإيمان
    إنكار السلف على من أَخرج الأَعمال من مسمى الإِيمان

  تصانيف العلماء في مسائل الإيمان

  أول اختلاف وقع في الأمة كان في مسألة الإيمان

  مسألة: الإسلام المطلق والإيمان المطلق

  الفرق بين الإسلام والإيمان
    اختلاف السلف في مسألة التفريق بين الإسلام والإيمان
    التحقيق في الفرق بين الإيمان والإسلام

  إذا نفي اسم الإيمان عن شخص وأثبت له الإسلام؛ فالمراد نفي رسوخ الإيمان في قلبه

  لفظ أركان (الإسلام) وأركان (الإيمان) لم يرد ذكرها في نصوص من الكتاب والسنة
القدر الواجب والمجزئ من أركان الإيمان
    حكم ما زاد على القدر المجزئ في الإيمان

  الإيمان بالله تعالى
    ما يتضمنه الإيمان بالله تعالى
      القدر المجزئ من الإيمان بالله تعالى
        القدر المجزئ من الإيمان بالربوبية
        القدر المجزئ من الإيمان بالألوهية
        القدر المجزئ من الإيمان بالأسماء والصفات

  الإيمان بالملائكة
      القدر المجزئ من الإيمان بالملائكة
      القدر الواجب من الإيمان بالملائكة

  الإيمان بالكتب
      القدر المجزئ من الإيمان بالكتب
      القدر الواجب من الإيمان بالكتب

  الإيمان بالرسل
      الإيمان بالرسل يلزم منه الإيمان بجميع ما أخبروا به
      القدر المجزئ من الإيمان بالرسل

  الإيمان باليوم الآخر
      القدر المجزئ من الإيمان باليوم الآخر

  الإيمان بالقضاء والقدر
    معنى (القضاء)
    معنى (القدر)
    درجات الإيمان بالقدر
      القدر المجزئ من الإيمان بالقدر
    بيان ضلال القدرية
      كلام الأئمة في القدرية
      احتجاج ابن عمر بهذا الحديث على من أنكر القدر
      مراد السَّلَفِ بقولهم: نَاظِرُوا القَدَرِيَّةَ بالعِلْمِ، فَإِنْ أَقَرُّوا بهِ خُصِمُوا، وإنْ جَحَدُوهُ فَقَدْ كَفَرُوا
    أسباب انحراف الناس في القدر:
      السبب الأول: كيد أعداء الإسلام
      السبب الثاني: الفهم القاصر لنصوص القدر
      السبب الثالث: اشتباه بعض النصوص على بعض من قصر باعه في العلم
      السبب الرابع: التكلف في تعليل أفعال الله تعالى
      السبب الخامس: الخوض في مسائل القدر بلا علم
      السبب السادس: اتباع الهوى
      السبب السابع: طاعة أئمة الضلال في هذا الباب بلا بينة
    العواصم من الضلال في هذا الباب بإذن الله تعالى
      1 - الاعتصام بالله تعالى وسؤاله العصمة من الضلال
      2- تنزيه الله تعالى عن ظن السوء
      3- الجمع بين النصوص الواردة في هذا الباب
      4- عدم الخوض في تعليل أفعال الله تعالى
      5- عدم مجاوزة النصوص في مسائل هذا الباب، والمسائل الشرعية عموماً
      6- اتباع منهج السلف الصالح.

الأسئلة:
س1: يجمع حديث جبريل أصول الدين؛ بين ذلك؟
س2: اذكر ترجمة مختصرة لعمر بن الخطاب رضي الله عنه؟
س3: اذكر بعض الآداب التي ينبغي لطالب العلم مراعاتها مع شيخه؟
س4: اذكر الأدلة على أن جميع الأعمال الظاهرة داخلة في مسمى الإسلام؟
س5: هل الإسلام يزيد وينقص؟
س6: بين عقيدة أهل السنة والجماعة في عصاة الموحدين ذاكراً مذاهب أبرز المخالفين في ذلك؟
س7:هل يطلق على مرتكب الكبيرة أنه كافر كفراً أصغر أو منافق نفاقاً أصغر؟
س8: ما معنى كلمة الإخلاص: (لا إله إلا الله)؟
س9: ما معنى إقامة الصلاة؟
س10: بين حكم ما يلي:
أ- مانع الزكاة ب- تارك الصيام ج- تارك الحج
س11: ما هو الإيمان عند أهل السنة والجماعة؟
س12: اذكر بعض الأدلة على دخول الأعمال في مسمى الإيمان؟
س13: يشمل الإيمان بالقضاء والقدر أموراً عدة اذكرها؟
س14: اذكر بعض أسباب انحراف الناس في الإيمان بالقضاء والقدر؟
س15: وضح الفرق بين الإيمان والإسلام؟
س16: ما سبب تعجب الصحابة من حال السائل؟
س17: ما الفرق بين من لم يؤمن بركن من أركان الإيمان وبين من ترك ركناً من أركان الإسلام؟


سكربت الأربعين النووية - لأجلك محمد صلى الله عليه وسلم