Bookmark and Share 


الكشاف التحليلي "منهج المعلم"

لشرح أحاديث الأربعين النووية إعداد عبد العزيز الداخل



الدرس الحادي والثلاثون:



34- عَنْ أَبي سعيدٍ الخُدريِّ رَضِي اللهُ عَنْهُ قالَ: سَمِعتُ رسولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يقولُ: ((مَنْ رَأَى مِنْكُمْ مُنْكَرًا فَلْيُغَيِّرْهُ بِيَدِهِ , فَإِنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَبِلِسَانِهِ، فَإِنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَبِقَلْبِهِ , وَذَلِكَ أَضْعَفُ الْإيمَانِ)). رواه مسلِمٌ.
عناصر الدرس:
حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه -مرفوعاً-: (من رأى منكم منكراً فليغيره...)

  تخريج الحديث

  موضوع الحديث

  قصة الحديث

  منزلة الحديث

  المعنى الإجمالي للحديث

  ذكر بعض الأحاديث في معنى حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه

  سبب إيراد أبي سعيد رضي الله عنه للحديث
شرح قوله صلى الله عليه وسلم: (من رأى منكم منكراً فليغيره بيده)

  بيان معنى (المنكر)

  بيان المراد بالرؤية في الحديث
    إطلاقات الرؤية:
        الإطلاق الأول: الرؤية البَصَرِيَّة
        الإطلاق الثاني: الرؤية العِلْميَّة

  هل الإنكار متعلق بالرؤية؟
    دل الحديث على أن وجوب الإنكار متعلق بالرؤية، وفي حكمها ما يقوم مقامها

  قوله: (منكراً) نكرة في سياق الشرط فيعم كل منكر

  معنى قوله: (فليغيره)
    معنى الأمر في الحديث
    معنى التغيير
        الفرق بين التغيير والإزالة
    تنبيه: تغيير المنكر غير معاقبة فاعله

  حكم إنكار المنكر
    التحذير من التهاون في إنكار المنكر

  متى يتعين الإنكار؟

  شروط وجوب إنكار المنكر:
    الشرط الأول: الإِسلامُ
    الشرط الثاني: التكليفُ، ويشمل: العقل والبلوغ
    الشرط الثالث: الاستطاعة
    الشرط الرابع: العلم بكونه منكراً
    الشرط الخامس: رؤية المنكر

  آداب إنكار المنكر
    أن يكون المنكِر مجتنباً للمنكَر
    أن ينصح للمنكَر عليه ويرفق به
    أن يراعي الحكمة في أسلوب الإنكار ووقته وطريقته
    أن يرشد المنكر عليه إلى البدائل الشرعية

  ضابط المنكر الذي يجب إنكاره
    هو المنكر المجمع عليه أو ما كان الخلاف فيه ضعيفاً
    مسألة: حكم الإنكار في مسائل الخلاف

  معرفة المعروف والمنكر تكون بالقلب

  حكم إنكار المنكر المستور

  حكم التجسس لاكتشاف المنكر

  مراتب إنكار المنكر:
    المرتبة الأولى: الإنكار باليد
        معنى الإنكار باليد
        شروط الإنكار باليد:
          الشرط الأول: العلم بكونه منكراً
          الشرط الثاني: أن يكون للمنكِر ولاية
          الشرط الثالث: ألا يترتب على الإنكار منكر أعظم منه
    المرتبة الثانية: الإنكار باللسان
    المرتبة الثالثة: الإنكار بالقلب
شرح قوله صلى الله عليه وسلم: (فمن لم يستطع فبلسانه)

  هذه هي المرتبة الثانية من مراتب إنكار المنكر

  شروط الإنكار باللسان

  هل يجب التصريح بالإنكار أو يكفي التعريض به
شرح قوله صلى الله عليه وسلم: (فمن لم يستطع فبقلبه)

  أهمية الإنكار بالقلب

  خطر التهاون في إنكار القلب للمعاصي
    آثار عن السلف في خطر ترك الإنكار بالقلب
    الراضي بالمنكر كفاعله

  الإنكار بالقلب فرض لا يسقط عن أحد

  هل يكتفى بالإنكار بالقلب؟
شرح قوله صلى الله عليه وسلم: (وذلك أضعف الإيمان)

  معنى كونه أضعف الإيمان

  دلالة الحديث على تفاضل الإيمان

  الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر من خصال الإيمان

  تنبيه: جملة (وليس وراء ذلك من الإيمان حبة خردل) من حديث ابن مسعود وليست من هذا الحديث

  وعيد من ترك إنكار المنكر
    خطر ترك الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

  ذم ترك إنكار المنكر لهيبة الناس

  ذكر ما يبعث على الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر
    1- رجاء ثواب فاعله
    2- خوف عقوبة تاركه
    3- الغضب لله تعالى على انتهاك محارمه
    4- النصيحة للمؤمنين، والرحمة لهم
    5- إجلال الله تعالى وإعظامه ومحبته
تفسير قوله تعالى: (يا أيها الذين آمنوا عليكم أنفسكم)

  تنبيه على الفهم الخاطئ لمعنى الآية

  مسألة: هل يشترط لإنكار المنكر غلبة الظن بانتفاع المنكر عليهم بالإنكار
    تفسير قول الله تعالى: (فذكر إن نفعت الذكرى)

  أحوال المنكَر عليهم مع المنكِر:
    الحالة الأولى: أن ينتقلوا من هذا المنكر إلى ما هو أنكرُ منهُ
        حكمها: الإنكار في هذه الحالة حرامٌ بالإجماع
    الحالة الثانية: أن ينتقلوا إلى ما هو أخف منه أو يتركوا المنكر
        حكمها: هنا يجب الإنكار
    الحالة الثالثة: أن ينتقلوا منه إلى منكرٍ يساويه
        حكمها: هذه الحالة محل اجتهاد
    الحالة الرابعة: أن ينتقلوا منه إلى منكرٍ آخر لا يعلم قدره
        حكمها: لا يجوز الإنكار

  مسألة: الفرق بين النصيحة والإنكار

  مسألة: الإنكار على ولاة الأمر
    ضوابط الإنكار على ولاة الأمر
    ينكر بيده ما أحدثوه من منكرات حسب الاستطاعة
        إذا خشي على نفسه الضرر سقط عنه أمرهم ونهيهم
        إذا خشي أذية أهله وجيرانه لم ينبغ له التعرض لهم
    التغيير باليد لا يستلزم القتال والخروج
من فوائد حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه

  وُجُوبُ تَغْيِيرِ المُنْكَرِ

  التَّثبت مِنْ وُجودِ المُنْكَرِ عندَ إِنكاره

  بيَاَنُ مَرَاتِبِ تَغْيِيرِ المُنْكَر

  زيادةُ الإِيمانِ وَنُقْصَانُهُ

  المؤمن القوي خير من المؤمن الضعيف

  التقوى حسب الاستطاعة

  أن الإنكار بالقلب لا يعذر في تركه أحد

الأسئلة:
س1: اذكر بعض الأحاديث الواردة في معنى حديث أبي سعيد رضي الله عنه؟
س2: بين سبب إيراد أبي سعيد رضي الله عنه للحديث؟
س3: بين معنى (المنكر)؟
س4: ما المراد بالرؤية في قول النبي صلى الله عليه وسلم: (من رأى منكم)؟
س5: هل الإنكار متعلق بالرؤية مع الاستدلال؟
س6: ماذا تفيد النكرة في سياق الشرط؟
س7: ما معنى (التغيير) المأمور به في الحديث؟
س8: اذكر شروط وجوب إنكار المنكر؟
س9: اذكر بعض الآداب الواجب مراعاتها حال إنكار المنكر؟
س10: ما حكم الإنكار على مسائل الخلاف؟
س11: ما حكم إنكار المنكر المستور؟
س12: بين حكم التجسس لاكتشاف المنكر؟
س13: اذكر شروط الإنكار باليد؟
س14: ما هي آخر مراتب إنكار المنكر وهل يعذر أحد بتركها؟
س15: هل يجب التصريح بالإنكار أو يكفي التعريض به؟
س16: استدل من الحديث على أن الإيمان يزيد وينقص؟
س17: تحدث بإيجاز عن خطر ترك الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر؟
س18: بين معنى قوله تعالى: (يا أيها الذين آمنوا عليكم أنفسكم...) الآية؟
س19: هل يشترط لإنكار المنكر غلبة الظن بانتفاع المنكر عليه؟
س20: ما الفرق بين النصحية والإنكار؟
س21: كيف يكون الإنكار على ولاة الأمر؟
س22: بين حكم الإنكار في الحالات الآتية:
أ- أن ينتقل المنكر عليهم إلى ما هو أنكر؟
ب- أن ينتقلوا إلى ما هو أخف؟
ج- أن ينتقلوا إلى منكر مساو لمنكرهم الأول؟
د- أن ينتقلوا إلى منكر آخر لا يعلم قدره؟
س23: عدد بإيجاز بعض الفوائد من حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه.


سكربت الأربعين النووية - لأجلك محمد صلى الله عليه وسلم